خلافات الوزير الأول و وزير الداخلية تعرقل تعيينات الإدارة الإقليمية (حصري)

جمعة, 21/02/2020 - 20:40

أفادت مصادر موثوقة بوزارة الداخلية ان خلافا قويا بين الوزير الأول إسماعيل ولد الشيخ سيديا و وزير الداخلية احمد سالم ولد مرزوك هي السبب في عدم إجراء تعيينات بالإدارة الإقليمية لتغطية المناصب الشاغرة على مستوي المقاطعات و الولايات و الإدارات المركزية و كذا تغطية حالات التقاعد الكثيرة في هذا القطاع. و ارجع المصدر الذي تحدث لتجكجة انفو أسباب هذا الخلاف الي تحفظ الوزير الأول على مقترح تقدم بيه ولد مرزوك لتعيينات في قطاعه، مضيفا ان ولد مرزوك اعترض بدوره على التعديلات التي اجاراها الوزير الاول على مقترحه معتبرا أنه الأحق بإختيار طواقمه باعتبار مسؤوليته الأولي عنه. و حسب نفس المصدر فإن ولد مرزوك منزعج من تدخل الوزير الأول في تسيير قطاعه و يسعي لرفع الامر لإيجاد تسوية للامر. و يأتي هذا الخلاف في الوقت الذي من المفترض أن يكون لهذا المرفق حيوية كبيرة بحكم علاقته المباشرة بمصالح المواطنيين و إشرافه على المجالس الجهوية التي لا تزال لحد الساعة عاجزة عن القيام بالحد الأدنى من مهامها