المجلس العسكري في ميانمار يفرج عن أربعة أجانب كجزء من عفو

خميس, 17/11/2022 - 08:45

ذكرت وسائل إعلام في ميانمار الخميس أنه من المقرر أن تفرج البلاد التي يحكمها الجيش عن أربعة أجانب في إطار عفو جماعي بمناسبة يوم النصر الوطني في البلاد.

 

وقالت صحيفة إيراوادي نيوز إن أستاذ الاقتصاد الأسترالي شون تيرنيل والسفيرة البريطانية السابقة فيكي بومان وزوجها كو هتين لين وكذلك المخرج الياباني تورو كوبوتا، من بين الذين سيتم إطلاق سراحهم من السجن.

 

ولم يكن هناك في البداية أي تأكيد للمعلومات.

 

واعتقل تيرنيل، المستشار السابق لرئيسة الوزراء المخلوعة أون سان سو تشي، بعد وقت قصير من الانقلاب العسكري في شباط/فبراير .2021 وفي أيلول/سبتمبر، حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات لانتهاكه قانون الأسرار الرسمية وقانون الهجرة في البلاد.

 

وحكم على بومان وزوجها بالسجن لمدة عام في أوائل أيلول/سبتمبر، في حين حكم على كوبوتا بالسجن لمدة 10 سنوات بتهمة التحريض على الفتنة وانتهاكات قوانين الاتصالات والهجرة.

 

وتشهد ميانمار اضطرابات سياسية منذ الانقلاب. ويشن الجيش حملة عنيفة على الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية وجماعات المجتمع المدني في الوقت الذي يسعى فيه إلى سحق المقاومة المسلحة من قبل الميليشيات المناهضة للمجلس العسكري في جميع أنحاء البلاد.

 

(د ب أ)

 

تابعنا على فيسبوك

إعلانات