وزير الداخلية واللامركزية يتراس اجتماعا بالسلطات الادارية والمنتخبين في تجكجة

أحد, 10/02/2019 - 00:00

ترأس وزير الداخلية واللامركزية احمدو ولد عبد الله السبت بمدينة تجكجة، في إطار جولته الحالية لولاياتنا الولايات الداخلية، اجتماعا موسعا برؤساء المصالح الجهوية والمنتخبين بولاية تكانت إضافة إلى الطاقم الاداري والامني بالولاية .

وشكر الوزير، خلال الاجتماع، الحضور مؤكدا ان هذه الزيارة تأتي في إطار نهج التشاور بين القمة والقاعدة للاطلاع على المشاكل عن قرب، كما أنه يعتبر فرصة للتنويه بما وصلت اليه البلاد من نمو وازدهار خلال العشرية الاخيرة وذلك من خلال تنفيذ خطة تنموية هدفها الاول والاخير هو المواطن مما انعكس عليه امنيا واقتصاديا من خلال الاعتماد على الموارد الذاتية وترشيدها, فضلا عن سياسة الانفتاح المنتهجة من خلال الحوار الدائم بين أطياف الفاعلين السياسيين الذي توج بتنظيم الاستحقاقات الاخيرة والتي تعتبر بشهادة المراقبين الدوليين مثالا يحتذى في شبه المنطقة .

وأشاد الوزير بما بذلته الحكومة من أجل تطوير الحالة المدنية من خلال انشاء نظام ابيومتري متطور غير قابل للتزوير، منوها بالعمل الجاد الذي يهدف الى تطويرالادارة عن طريق التكوين المستمر وتوفير بنى تحتية لائقة.

وأضاف أن الدولة عملت على تطوير وتوسيع اللامركزية من خلال انشاء مجالس جهوية ستضيف لبنة جديدة في تطوير هذا المجال.

كما استعرض العديد من الانجازات التي تحققت خلال العشرية الاخيرة في مجالات البنى التحتية من طرق ومطارات وموانئ وانشاء السدود والآبار الارتوازية في جميع مناطق موريتانيا والتي ساهمت إلى حد كبير في تطوير الاقتصاد.

وفي الاخير طالب الوزير السلطات الادارية بالاتصال المباشر والدائم بالمواطن من اجل الاطلاع على مشاكله وتسوية المتاح منها لأن المواطن هو الهدف والغاية.